البطة السوداء


طفولتنا مشت في مسلسلات وأفلام الكارتون، ما بين أي آر تي أطفال، وديزني وسبيستون، ولا سويعة الرسوم إللي بعد موجز الساعة 2 الظهر في إم بي سي. الذاكرة المشوشة مازلت تتذكر يوم ما جابت قناة أي آر تي فيلم البطة السودا أو القبيحة[*]، يومها قعدت سخرية العيلة ببكيتي على البطة المكروهة من جماعتها المتخلفة، واللي زاد رسّخ جلجلة البكيّة أني بكيت وأختي ويلي أصغر مني قلبها متحجر ولا أنهزت فيها شعرة 😒! من يومها كان كل ما يتعاود الفيلم، كانت أمي أذكرني ببكيتي على البطة السودا.

البطة السودا كانت آخر وحدة تفقس من الدحية من بين خوتها، ويوم طلعت لو كنت مكانها رآ كرهت عيشي -آكشلي- هو كره عيشته أصلاً، حب ومحد حبه، والعنصرية كانت تجيه من كل حدب! مش عارف إذا كره العنصرية شيء طبيعي بالفطرة يجي ولا ما لازم ينزرع فينا زرع، لكن الأكيد أن العنصرية تجي فينا بالفطرة – لأ، أنا هكي كذب لأن العنصرية وكرهها نقبض ولو في حاجة مؤكد أنها بالفطرة إذن فالثانية حتكون عكس الفطرة، مسلمة لتحقيق معادلة موزونة!

بسواده وشيانته بكل قعد في الآخير طير صقع أبيض مسخط يسمو فيه البجع! مع أن البجع أسمح من البط لكن نطق اسمه يوحيلك بطير شين – مايوحيلكش، يوحيلي ع الأقل- البجعة هذي انظلمت من عيلتها ومجتمعها لكن الحقيقة، أن البجعة ساعدت ع البخت لما سكرت رأسها أنها تنسجم مع محيطها، مكان مالكش فيه مش حتنسجم فيه ولو خبطت راسك في الساس.

العنصريّة حاجة شينة سواء انغرست فينا ولا جت هكي من سبحان سبحانه، والأشين أنك تحاول وتستميت في أنك تقعد في محيط مش مرحب بيك – فريق مش فريقك – والأشين من الاثنين اللي فاتن هي أنك تكبت عاطفتك.

لو تفرجت على الفيلم مرة آخرى، مش مستبعد أن البطة السودا حتبكيني مرة أخرى!

 

 

[*] The Ugly Duckling

Advertisements

2 thoughts on “البطة السوداء

  1. Zainab abdelkarim

    ;‏ الانسان يولد بالفطرة مجرد من كل شيء..ظروف الحياة هي التي تضفي عليه اساليب الحياة والتفكير لكن من كثر ما العنصريه وتصنيف البشر ع حسب اللون والقبيله والدين متغلغل في اجساد اجدادنا ومن سبقونا اعتقد اصبح يتوارث شيئا ف شيئا الشيء الذي لا نتذكره أننا نُخلق ولا نخلق وكون ان هناك شخص واحد يتقبل عرق او دين هذا الشخص يعني ذلك انه لا يوجد خلل للاسف أني قبل ماانشوف مدونتك بلحظات كنت اناقش في تصنيف البعض لشاب معنا في الكليه يعتقد انه يؤمن بظهور نبي جديد واخير اسمه احمد اخر

    Liked by 1 person

  2. سيدة عادية

    لا اعتقد ان العنصرية من الفطرة، الفطرة تحتم علينا ملاحظة الاختلاف والاستغراب منه ممكن، لكن معاملة الآخر بنظرة دونية هذي يتعلمها الشخص من واقع أسرته وبيئته
    جميل إنك متعاطف مع البطة السوداء 🙂 .. والملهم في القصة انا نشوف فيه انك ممكن ترغب في الانتماء لمجموعة ترفضك، فتكتشف بعدها إنك تستحق انك تنتمي لشيء افضل من هذي المجموعة ومكانك مش بينهم لأنك أفضل منهم

    Liked by 1 person

ضع تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s